أميرة سليم تقدم انشودة ايزيس للجمهور الألباني لأول مرة مع المايسترو ناير ناجي

صافي حمدي 

بروفات مكثفة على مدار يومان تقوم بها السوبرانو العالمية أميرة سليم في اوبرا تيرانا بالعاصمة الألبانية، بمصاحبة المايسترو ناير ناجي وعازفين من اوركسترا القاهرة السيمفوني واوركسترا اوبرا القاهرة جنبا الي جنب مع عازفي أوركسترا مسرح أوبرا تيرانا، حيث تشارك في أول أسبوع ثقافي مصري يقام في ألبانيا لتعزيز العلاقات بين البلدين تحت عنوان ” ألبانيا ترحب بمصر” “والذي سيقام في الفترة من 19 لـ 25 سبتمبر الجاري. 

وتشارك أميرة في الحفل الذي سيقام يوم الإثنين الموافق 19 من سبتمبر الجاري بدار أوبرا تيرانا بقيادة المايسترو ناير ناجي المدير الفني لاوركسترا أوبرا القاهرة، بغنائها “ملكة الليل” لموزارت، ويتبعها أنشودة ايزيس الشهيرة لهشام نزيه التي تغنيها لاول مرة مع الاوركسترا خارج مصر، ثم تغني في ختام الحفل فالس ألباني شهير باللغة الألبانية تهديه كتحية منها للشعب الالباني التي تربطه بمصر أواصر تاريخية عريقة.

وعبرت سليم عن سعادتها لاشتراكها في هذا الحدث الهام في اطار التبادل الثقافي بين البلدين بتمثيلها الثقافة والفن الرفيع في الخارج لارسال رسالة الي العالم ان مصر قادرة علي تصدير الموسيقي والفن الرفيع والمواهب، بالإضافة إلي سعادتها بالتعاون مرة أخري مع المايسترو المصري العالمي ناير ناجي، فالتعاون بينهما يمتد اعوام طويلة منها اخيرا حفل ٢٠ سنة علي احياء مكتبة الاسكندرية في مايو ٢٠٢٢، كما عبرت عن سعادتها إيضا بمشاركتها مع زملائها من الموسيقين المصريين وايضا من اوركسترا اوبرا تيرانا.

وأضافت ” عندما تواصل معي المايسترو ناير ناجي وعبر لي عن مدي إهتمامه بأن أكون جزءا من الاسبوع الثقافي المصري والتعاون مع وزارة الثقافة المصرية بنشر الفن والمؤلفين المصريين مثل ابو بكر خيرت و هشام نزيه ومحمد سعد باشا، كنت سعيدة جدا، ولكن سعادتي تضاعفت بتقديمي انشودة ايزيس مرة أخري مع الاوركسترا المكونة من عازفين مصريين والبان واستماع الجمهور الألباني للغة المصرية القديمة لاول مرة، كما اعتز جدا بفكرة غنائي باللغة الالبانية كتحية لدولة البانيا وجمهورها فهي موطن محمد علي باشا.

وأضاف ناير ناجي “كان اختيار أميرة سليم، هو الأمثل، فهي سوبرانو مصرية ذات شهرة عالمية، تعمل بجدية منذ سنوات طويلة في نقل رسالة الثقافة والفنون في تخصصها، وهو الغناء الأوبرالي في الداخل والخارج، يُساعدها في ذلك ما حباها الله من موهبة فنية خاصة وإمكانيات صوتية نادرة، ثقلتها يوما فيوم بالعلم والمثابرة، مما جعل رسالتها مؤثرة وفعالة وفخر لكل فنان وموسيقي مصري”، وتربط كل من السوبرانو أميرة سليم، والمايسترو ناير ناجي؛ علاقة فنية تعود لسنوات طويلة من التعاون؛ بدأت بأول حفل لها في القاهرة وكانت بمصاحبة المايسترو ناير ناجي علي البيانو، واستمر التعاون في حفلات مختلفة في مصر منها عروض بدار الأوبرا المصرية وحفلات الكريسماس السنوية، وأيضًا خارج مصر في المغرب والجزائر وغيرها، كما لبت دعوة ناير في مارس من العام الماضي بمكتبة الإسكندرية لتقديم عمل للمؤلف الروسي جليير.

والحفل يوم 19 سبتمبر يتضمن مجموعة من أعمال الريبتوار الكلاسيكي العالمي التي لها علاقة بالحضارة المصرية مثل افتتاحية أوبرا الناي السحري لموتسارت، والتي تدور احداثها في مصر، ومقطوعة للكمان والاوركسترا بعنوان “تأمل” من اوبرا تاييس للمؤلف الفرنسي جول ماسنيه والتي تحكي قصة الفتاة السكندرية تاييس، ومؤلفات أخري لمؤلفين مصريين و ألبان من عصور مختلفة مع إبراز ألوان مدارس التأليف الاوركسترالي عن طريق اعمال تظهر فيها الموسيقي الشعبية للبلدين، وخلال الأيام التالية من الاسبوع ستشهد معرض فن تشكيلي يضم عدد من لوحات الفنان احمد الشاعر، وعروضا لأفلام “الفيل الأزرق” و”تراب الماس” و”بتوقيت القاهرة” بالإضافة إلي ندوات ثقافية متنوعة بحضور عدد من المثقفين المصريين. 

وأعرب محمد حيدر سفير مصر بالبانيا عن سعادته بذلك الأسبوع الثقافي، وأنها المرة الاولي الذي يكون هناك تبادلا ثقافيا بهذا الحجم، خاصة مع التطور الإيجابي الذي شهدته العلاقات مؤخراً، مشيرا إلي أن تعزيز التواصل الدبلوماسي بين البلدين من شأنه المساهمة في الارتقاء بالعلاقات الثنائية وتحقيق فهم أفضل للقضايا ذات الاهتمام المشترك، خاصة في ظل الدور المصري المحوري في العديد من القضايا الدولية والإقليمية، وتحقيق ألبانيا المزيد من الانخراط إقليمياً ودولياً، وفي ضوء شغلها مقعد غير دائم بمجلس الأمن، للعامين المقبلين، مما يتيح مساحة للمزيد من التشاور والتنسيق بين البلدين على كافة الأصعدة.

-: شارك هذا المحتوي مع اصدقائك علي