تشييع جنازة رجل الأعمال محمود العربى فى قريته و سط مشاركة الآلاف 

ياسمين عصام

 شيع اليوم آلاف المواطنين ،جثمان الحاج محمود العربي، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات العربي، الذى توفى الأمس عن عمر يناهز ال89 عاما ،فى حالة من الحزن و الأسى .

شيعت الجنازة من مسقط رأسه فى قرية أبو رقبة التابعة لمركز أشمون فى محافظة المنوفية و سط تشديد من الأهالى على الالتزام بالاجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا كما قاموا بتوزيع زجاجات المياه و الكمامات للحضور للمشاركة فى الجنازة .

قام المصلون بتأدية صلاة الجنازة بعد صلاة الجمعة فى مسجد العربى ،و قامو بتشييع الجثمان إلى مقابر القرية لتشييع جنازته .

نصب الأهالى أقمشة الفراشة أمام المسجد لاستقبال المعزين من خارج القرية ،الذى حضروا بالالاف الذين أدوا صلاة الجنازة أمام المسجد رغم شدة الحرارة

كان من المشاركين في الجنازة محافظ المنوفية ، و اللواء ” إبراهيم أبو ليمون ، رجل الأعمال محمد أبو العينين ، عضو مجلس النواب و رئيس جامعة المنوفية و الدكتور عادل مبارك .

يذكر أن الحاج محمود العربي، هو مؤسس مجموعات شركات العربي للتجارة والصناعة، ولقب بـ”رجل الصناعة والتجارة” و بـ«شهبندر التجار» ، ولد عام 1932 فى قرية أبو رقبة فى مركز أشمون الذي تبع محافظة المنوفية .

التحق بكتاب القرية بعمر 3 سنوات، وحفظ القرآن الكريم كامل ، ولكن لم يتمكن من دخول الدراسة وأسس مجموعة مصانعه فى مدينتى بنها وقويسنا والقاهرة.

وكان له دور مؤثر ومحوري في تطوير أداء اتحاد الغرف التجارية المصري، كما حصل على أرفع وسام ياباني عام 2009 تكريمًا لدوره فى توطيد العلاقات المصرية اليابانية.

ولا يمكن نسيان انسانية الحاج العربي دوره الكبير فى مساعدة الفقراء و الأيتام، وكان داعم لقريته ، حيث قام بإنشاء مستشفى العربي لإجراء العمليات بالمجان، و ساعد فى تحسين معيشة كثير من المطلقات و الأرامل و الاطفال و المحتاجين، كما شيد عدد من المصانع لتوفر فرص عمل تصل إلى 40 ألف عامل .

-: شارك هذا المحتوي مع اصدقائك علي