You are currently viewing دنيا ماهر تكشف لـ “أهل كايرو” عما جذبها في “ليه لأ ؟!”..وهذا رأيها في الكفالة

دنيا ماهر تكشف لـ “أهل كايرو” عما جذبها في “ليه لأ ؟!”..وهذا رأيها في الكفالة

  • Post category:حوارات
  • Reading time:0 mins read

حوار /مي شاهين

ممثلة مصرية، شاركت في العديد من الأعمال المسرحية، حتى جاءتها الفرصة الأولى للعمل في السينما من خلال فيلم (الخروج للنهار) الذي نال الكثير من الاحتفاء في الأوساط السينمائية، ثم شاركت بعدها في بطولة مسلسل “سجن النسا”مع المخرجة كاملة أبو ذكري.

اشتهرت بدور نجلاء في مسلسل “ب100وش” الذي عرض رمضان ، وعلقت في أذهان الجمهور بجملتها “لا ليا قريب ولا حبيب”، وتشارك الفنانة دنيا ماهر في مسلسل “لية لا الجزء الثاني” وتجسد دنيا دور صديقة منة شلبي التي توفي طفلها وتعانى من الإكتئاب.

وحرص” أهل كايرو” على إجراء حوار مع الفنانة دنيا ماهر تكشف لنا فيها تفاصيل دورها في مسلسل “ليه لأ 2”


 في البداية من رشحك لدور سالي في مسلسل “ليه لأ؟!”؟
رشحني للدور أستاذ مودي شاهين الكاستنج دايركتور، و أستاذة مريم أبو عوف.

ما الذي جذبك لقبول الدور؟
الدور حلو جدا ومكتوب كويس، والقصة جميلة ومؤثرة جدا والناس تعاطفت مع يونس وموضوع التبني والكفالة مؤثر، فكان عمل الممثل يحب أنه يشارك فيه.

كيف كانت استعداداتك للدور؟
بدأت أقرأ السيناريو وأتخيل الشخصية وجوانبها، سالي ابنها توفي، اشتغلت على أنى أخلق في ذهنى تفاصيل الأمومة لأنى لم أعيشها من قبل فى الحقيقة، بالفعل العمل مع أستاذة مريم أبو عوف، و أستاذة ناهد نصر الله،والمسؤولة عن الاستايل والملابس تساعد على تكوين الشخصية.

كيف كانت تجربتك مع منة شلبي؟
منة  شخصية جميلة جدًا، موهبة عظيمة وإنسانة لطيفة، عشان تزيل أى رهبة من أول يوم بتعاملني كأننا أصحاب فعلا، تحطك فى منطقة مريحة تجعل  الأداء سلس جدًا ودمها خفيف أوي في اللوكيشن، إنسانة جميلة والواحد انبسط أوي ، اشتغلت معاها في أكثر من عمل ولكن لم تجمعنا مشاهد مثل واحة الغروب، وفيلم الإنس والنمس مشهد فقط، والعمل معها كممثلة ممتع جدًا.

كيف كانت تجربتك مع المخرجة مريم أبو عوف؟
أستاذة مريم العمل معها ممتع جدًا، هادية وتعلم ماذا تريد وتوجهك في الإتجاه اللي شايفاه صح، و إنسانيا جميلة جدًا حتي اختياراتها في اللوكيشن ممتازة واللوكيشن  كان مريح وهادي ، وكل ذلك يعتمد على شخصية المخرج، أستاذة مريم تحب الممثلين أوي.

ما الصعوبات التي واجهتك أثناء التصوير ؟
لم يكن هناك صعوبات كثيرة، غير تصوير المشاهد في الصيف بملابس شتوية مش صعبة أوي والحمد لله لايوجد صعوبات بالنسبة لي.

كيف كانت ردود الأفعال وازاي استقبلتها؟ 
ردود الأفعال الحمد لله الجمهور كلها إيجابية، هناك أشخاص أصبحت تتحدث عن موضوع الكفالة والتبني،  وأيضًا هناك عدد من المشاهدين متجهين إلى فكرة كفالة، ويعتبر شئ  ممتع أن عمل فني يتسبب في فتح قضية مجتمعية مهمة، فالحمد لله وسعيدة بمشاركتي في العمل.

ما رأيك في موضوع الكفالة بشكل عام؟ 
الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم قال “أنا وكافل اليتيم  كهاتين في الجنة وأشار بإصبعية” يعني احنا ملازمين للنبي، الموضوع صعب مش سهل ويكون هناك صعوبات نفسية على الطفل نفسه فهي فكرة إنك تكون قادر تستوعب، لم أعتقد أن في حاجة آجمل من إنقاذ حياة إنسان وتغير له حياته وأكيد في ملايين البشر نفسهم في طفل، وبالتأكيد هذا فعل من أفضل الأعمال في الدنيا.

هل تتوقعى أن المسلسل سيؤثر على المشاهدين وينشر فكرة التبني بشكل أوسع في السنين القادمة؟ 
بالتأكيد من وجهة نظري أن أهم حاجة في عمل فني أنه يجعل الناس تتحدث في القضيةالعمل ، ومش مسلسل اللي هيحل أزمة أو موضوع كبير زي موضوع الأطفال إلى محتاجة أسر تتكفل بيهم، يجب أن يكون هناك خطة كبيرة علشان نشوف أي الحلول التي تجعل حياة الأطفال أحسن، المسلسل أثار انتباه الناس ووجوههم إلى موضوع الكفالة ودي بداية أن يكون في جمعيات اكتر تهتم بالموضوع أكثر.

في رأيك هل مسلسلات 10 حلقات ستساعد على إظهار أكبر عدد من الأفكار؟
رأيي أن عدد حلقات المسلسل ليس لها علاقة بالقصة، قبل ذلك كان المسلسل ينتهي بعد 13 حلقة، مش بالضرورة أن المسلسل يرتبط بعدد حلقات، هناك قصص تستمر7 حلقات أو 15 حلقة  45 حلقة .

ما الأدوار التي تريدي تجسيدها مستقبلا؟ 
أدوار كتير أريد أن جسدها مازالت لم أجسد الكثير من الأدوار.

هل لديك أعمال قادمة؟
في انتظار عرض فيلم “برة المنهج” مع أستاذ عمرو سلامة خلصنا تصوير، فيلم “الإنس والنمس” هيتعرض قريب، أستعد لتصوير “أجازة مفتوحة” مع أستاذ شريف منير وأستاذة لقاء الخميسي وأستاذة سميحة أيوب وملك قورة ومراد مكرم ومجموعة كبيرة من النجوم، وهناك مشاريع سيتم الإعلان عنها قريبآ.