في ذكرى رحيله الرابعة .. أبرز المعلومات عن الفنان صلاح رشوان

ياسر خالد

تحل، اليوم، الذكرى الرابعة لوفاة الفنان الراحل صلاح رشوان، حيث رحل عن عالمنا في مثل هذا اليوم 20 فبراير عام 2017.

وفي السطور التالية نستعرض أبرز المعلومات عن الفنان الراحل صلاح رشوان.

تخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1973.

قدّم طول مسيرة كبيرة العديد من الأعمال، وكانت غالبا أدواره الإنسان المستقيم.

قالت زوجته في ذكرى رحيله عام 2020، خلال استضافتها وابنته في حلقة من برنامج “من مصر”، على قناة “cbc”: “كان دايما بيحب أسرته، أهم حاجة عنده كانت أولاده وبيته”.

وأضافت: “لما كان بيروح يمثل يرجع وملوش أي علاقة بالفن ولا الوسط ولا أي حد، شغله بعيد حياته ومكنش بيدخلنا في شغله خالص”.

وعن صلاح رشوان الأب، صرحت ابنته، أنه كان ببساطة “عبادة العقاد” في “المال والبنون”، و”رفقي عزيز” في “الدالي”.

وتابعت: “هو الأب التقي جدا، اللي بيحب أولاده جدا، وحنين جدا.. كان أحن أب في الدنيا وجواه طاقة كبيرة”.

وأشارت ابنته إلى أن الدور الأكثر تحديا بالنسبة له، هو دوره في مسلسل “الخواجة عبد القادر”.

وأوضحت: “هو كان في المستشفى 40 يوم، وكان صور قبل ما يدخل المستشفى أسبوع، وبعد ما خرج كمل تصوير المسلسل كله، وده يثبت قد إيه هو كان بيحب عمله وملتزم جدا”.

ولفتت زوجته إلى أنه كان يشاركها الرأي في قبول أو رفض الأدوار التي تُعرض عليه، مضيفة أنه رفض العديد من الأدوار، التي كان سيصبح بطلا أول لها.

أكدت ابنته أنه لم يكن مجرد أب، بل كان صديقا مقربا لها تحكي له أسرارها.

وأتمت، باكية: “”عايزة أقوله إن الحياة وحشة أوي من غيره، وإن شكل الدنيا اتغير من ساعة مبقاش موجود، وكان نفسي يبقى معايا دلوقتي ومتحرمش من حضنه أبدا، الله يرحمه”.

 

 

 

-: شارك هذا المحتوي مع اصدقائك علي

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram