You are currently viewing كيرا الصباح في حوار خاص لـ “أهل كايرو”: الجمهور وصفني بـ”خرابة البيوت” في “بدون ضمان”
كيرا الصباح

كيرا الصباح في حوار خاص لـ “أهل كايرو”: الجمهور وصفني بـ”خرابة البيوت” في “بدون ضمان”

ريموندا نبيل

حاصلة على لقب ملكة جمال مصر وكانت تعمل كعارضة أزياء، بدأت مشوارها الفني من خلال فيلم “حماتي بتحبني”، بعدها انطلقت في مجال التمثيل عن طريق عدة أعمال ناجحة منها: مسلسل “الأب الروحي”، “قمر هادي”، و”إلا أنا”.

أجرى موقع “أهل كايرو” معها حوارًا خاصًا لتكشف لنا عن تفاصيل بدايتها في التمثيل ومشاركاتها الفنية والعديد من الأمور الأخرى.

وإليكم نص الحوار:

في البداية.. حدثينا عن تجربتك كعارضة أزياء.. وهل أفادتك في مجال التمثيل أم لا؟

الفن عمومًا سواء أزياء، تمثيل، أو غناء متداخل في بعضه، ولكني دائمًا أقول إن التمثيل يتطلب بشكل ضروري أن يكون هناك موهبة بغض النظر عن الشكل الجميل، فمن الممكن أن تكون عارضة الأزياء جميلة وشكلها مظبوط ولكنها لا تستطيع التمثيل فبالتالي الجمهور لن يقتنع بها، فالأزياء ممكن أن تكون فرصة للتمثيل ولكن نجاح الفرصة يعتمد على الموهبة.

من هو مكتشف موهبتك.. وكيف جاءتك فرصة التمثيل؟

لم يكتشف أحد موهبتي، فأنا أحب التمثيل منذ صغري، وجائتني فرصة التمثيل بعد حصولي على لقب ملكة جمال مصر في مسلسل “الأب الروحي”، وتم قبولي بناءً على “الأوديشن”.

أيهما تفضلين، العمل في حكاية من 10 حلقات أم في مسلسل كامل من 30 أو 60 حلقة؟

ما يجذبني لأي عمل هو الدور، هل الدور مناسب، هل الدور سيضيف لي، هل الدور سيتمكن من إظهار طاقتي في التمثيل، كل هذا هو ما يهمني ولا يهمني عدد الحلقات.

كيف استعديتي لشخصية “أميرة” في حكاية “أمل حياتي” من مسلسل “إلا أنا”؟

شخصية “أميرة” هي من أقرب الشخصيات إلى قلبي، فكان لها تفاصيل خاصة بها كالحركات والطريقة واللهجة، وأنا عملت على ذلك كثيرًا مع توجيه المخرج لي داخل “اللوكيشن”.

طالع أيضًا: كيرا الصباح تتألق فى أحدث جلسة تصوير

ما الذي حمسك للمشاركة في حكاية “بدون ضمان”.. وكيف كانت ردود أفعال الجمهور على دورك؟

ما حمسني للمشاركة في الحكاية هو اختلاف الشخصية ووجودها في حياة معظم البنات، وكانت ردود أفعال الجمهور قاسية على الشخصية، حيث وصفها البعض بـ”خرابة البيوت” و”الحرباية”، وهذا لم يضايقني لأنه دليل على نجاح القصة والدور.

كيف كانت الكواليس في حكاية “بدون ضمان” مع الفنانة هنادي مهنا والفنان إسلام جمال؟

كانت الكواليس جميلة جدًا وسلسة ومرت بسرعة، وكان الكل حريص على العمل ليعرض في أحسن صورة، ولكن كان هناك نوعًا من الضغط بسبب طبيعة العمل المكون من 10 حلقات.

ما هو سبب ابتعادك عن السينما؟

أنا غير مبتعدة، ولكن السبب يكون في عدم وجود الدور المناسب، بالإضافة إلى قلة الضغط على السينما بعد جائحة كورونا.

مَن من النجوم تتمني الوقوف أمامه.. وما طبيعة العمل الذي تتمني أن يجمعكم؟

لا يوجد ممثل معين، فأنا أركز في أي عمل على الدور، ولكن في العموم أتمنى تقديم عمل كوميدي مع أستاذ أحمد حلمي أو أحمد مكي، وهناك العديد من الأساتذة الناجحين الذين يتمنى أي أحد العمل معهم مثل الزعيم عادل إمام، كريم عبد العزيز، أحمد السقا، وأحمد عز.

هل توجد أعمال جديدة تحضرين لها في الفترة المقبلة؟

أنا انتهيت من تصوير حكاية “بدون ضمان” منذ أيام، وإن شاء الله يكون فيه عمل مناسب قريبًا.