لميس الحديدي عن حادث عمرو أديب: “قدر و لطف زي ما بنقول..و وقت الأزمة بيكشفلك معدن الناس”

مادونا عاطف

وجهت الإعلامية لميس الحديدي رسالة طمأنة للجمهور بخصوص حالة زوجها الإعلامي عمرو أديب بعد تعرضه للحادث الأخير مساء الثلاثاء وقالت: ” عاوزة أتكلم في موضوع مالوش علاقة بالشغل، عاوزة أطمن كل الناس اللي بتسأل على عمرو بعد الحادثة الصعبة اللي تعرض لها مساء الثلاثاء الماضي، أنه الحمد لله بخير بشكل عام ربنا نجاه بأعجوبة الحقيقة لأن العربية اللي خبط فيها و اللي وقفت فجاة، كانت محمله بأنابيب بوتاجاز فكان ممكن تنفجر في أي لحظة”.

و أستكملت “الحديدي” قائلة: “الحمد لله علي كل شيء قدر و لطف زي ما بنقول، الدكاترة طمنونا على حالته عموما، لكن هو لسه بيعاني من آلام مبرحة غالبا من الكدمات، و نتوقع انها تاخد بعض الوقت، وإن شاء الله يحاول يرجع لجمهوره قريبا بإذن الله، لكن هو محتاج يستريح شوية علشان يقدر يرجع تاني”.

و تابعت لميس حديثها عن حادث زوجها عبر برنامجها “كلمة أخيرة” المذاع على قناة “ON” قائلة: ” أنا طبعا ماكنتش هقدر أنزل الشغل أو أكون معاكم، إلا و أنا مطمئنة عليه أنه بيتماثل للشفاء، و إن حالته تسمح إني اسيبه بعض الوقت، لأن في مثل هذه الأحداث دوري كزوجة بييجي قبل دوري كإعلامية”.

كما توجهت بالشكر للجمهور و لكافة مسؤولين الدولة قائلة: ” عاوزة أشكر كل الناس اللي سألوا علينا و عليه من أصغر حد لأكبر حد من الجمهور البسيط اللي كان بيبعتلي رسائل ودعوات و شمع في الكنائس، لأكبر مسئولين في البلد بشكرهم جميعا، زملاءنا الإعلاميين، الفنانين من كل الوطن العربي، الدكاتره اللي كانوا بيكلموني عشان يطمنوا عليه، مستشفي دار الفؤاد اللي انقذت عمرو في اللحظات الأولي، ألفا سكان اللي دايما في ضهرنا، و طبعا أصدقائي و أصدقاء عمرو اللي ماسابونيش لحظه واحده”.

و اعتذرت لميس الحديدي عن عدم إمكانية الرد على المكالمات الهاتفية التي كانت تصلها و قالت: “بعتذر إني مقدرتش ارد علي الاتصالات، لكن ممتنين جدا لإهتمامكم، وحبكم اللي حسينا بيه”.

كما أكملت حديثها قائلة: ” في وقت الصعاب -زي ماعمرو دايما بيقولي- إننا ماكناش بنزرع في البحر الحمد لله، وساعات وقت الأزمة بيكشفلك عن معدن الناس و عن حبهم و تقديرهم و خوفهم عليك اللي يمكن ما بتحسوش في الوقت العادي، و الشكر الحقيقة مش للناس في مصر فقط و لكن في كل العالم العربي في الإمارات و السعودية و الاْردن و لبنان و العراق”.

و كشفت الحديدي عن هوية شباب أنقذوا الإعلامي عمرو أديب، حيث كان لهم دور كبير في نقله للمستشفى وإنقاذ حياته و قالت عنهم: ” أنا هنا سأخص بالشكر 4 شباب بالإسم لأنهم هما دول اللي نقلوا عمرو المستشفى بعد الحادث مباشرة، و فضلوا معاه لحد ما أنا وصلت مباشرة بعد الحلقة يوم الثلاثاء، المهندس مصطفي عزب، د كريم النحاس، د طارق سلامه، المهندسة داليدا، الشباب دول أنا معرفهمش، لكنهم تصادف وجودهم في نفس مكان الحادث، و نقلوه المستشفى و فضلوا معاه لحد وصولي، و كملوا معايا لحد ما اتطمنوا عليه، الشباب دول أنا صممت أخد أساميهم علشان اشكرهم بنفسي، فيه لسه ناس محترمه بجد”.

أختتمت لميس الحديدي من خلال برنامجها “كلمة أخيرة” قائلة: ” شكرًا لحبكم و اهتمامكم، و يا رب محدش يجي له حاجة وحشة ابدا، خدوا بالكم من الطريق لأن الحوادث بتقع في ثانية واحدة، و ربنا يحفظ الجميع.”

يذكر أن الإعلامية لميس الحديدي قد عادت للإعلام مؤخرا بعد فترة غياب طويلة، من خلال برنامجها “كلمةأخيرة” الذي يعرض يوميا على شاشة قناة “أون”.

-: شارك هذا المحتوي مع اصدقائك علي

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram