You are currently viewing هبة عبد الغني: “انبهرت وتألمت من مشهد الإغتصاب..وهذا رأيي في اداء سهر الصايغ”

هبة عبد الغني: “انبهرت وتألمت من مشهد الإغتصاب..وهذا رأيي في اداء سهر الصايغ”

مادونا عاطف

استضافت مؤسسة “دار التحرير” بعض أبطال مسلسل “الطاووس” لتكريمهم في ندوة خاصة من مجلة “حريتي”، حضرها كل من الفنان جمال سليمان، فرح الزاهد، عابد عناني، هبة عبد الغني و المخرج رؤوف عبد العزيز.

بدأت الفنانة هبة عبد العزيز إشادتها بسهر الصايغ قائلة: “أحب أن أشكر الغائبة الحاضرة الزميلة العزيزة سهر الصايغ، أنا مثل أي مرأة عندما شاهدت المشهد و تحديدا ما تبعه من مشاهد شعرت بالإنبهار و الوجع، و شكرت الله إنني لم أكن في موقف مثل هذا”.

و أضافت : “سبحان الله تم نقل كل إحساس ولحظة مرت على هذه الشخصية بشكل صحيح، بداية من صدمتها بالمفجأة إلى عقلها الذي أدرك المصيبة و توابعها، نستطيع أن نقول وصولا إلى 48 ساعة من بعد الحادث”.

إقرأ أيضا هبة عبد الغني تتصدر البوستر الرسمي لفيلم ” لما كان البحر أزرق “

و استكملت قائلة: ” الآن سأقوم بكشف سر في تمثيل سهر الصايغ التي وقفت أمامها منبهرة لما فعلته، سهر طبيبة اسنان، اعتمدت على طريقة مشي معينة، واحتفظت براكورها و تدريجه اتناقاصا لغاية الألم و الأثار الكارثية التي يمكن أن تكون تعرضت لها بعد تناوب 3 شباب عليها”.

و أشادت بموهبة “الصايغ” و قالت: ” لم تكتفي سهر بعينيها و ملامح و عضلات وجهها أمام المخرج و الكاميرا في التصوير لمشهد الاغتصاب، لكن ايضا بإدراكها لما حدث لها بعد إفاقتها من هذه الكارثة، استطاعت نقل الصدمة والألم و تدارك جسمها لألم معين وإنها لا تقدر حتى على تحريك ارجلها”.

و أختتمت “عبد الغني” قائلة: ” على مدار حلقتين بعد هذا المشهد سهر نقلت لنا كيف يمكن لفتاة في نفس الموقف ألا تقدر أن تضغط على أرجلها أو تمشي، والفكرة إننا لا نحتاج للتعري أو لكي يصل هذا الإحساس، بالعكس يكفي أن تكون مهموم و من حظنا ان المخرج كان مهموم بهذه القضية، كما نقلت سهر الصايغ لنا شعورها بالهم ناحية هذه الفتاة و هذا كله بموهبتها”.